ˆ~¤®§][©][ منتدى واحة الحاسوب ][©][§®¤~ˆ

منتدى علمي , ثقافي , تربوي , اكاديمي ...اهلا بك زائر
 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جبحـثالتسجيلدخولمكتبة الصور

شاطر | 
 

 المســاعــد في الحـــاسـوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صدى الصمت
صاحب الموقع
صاحب الموقع


ذكر
عدد الرسائل : 1590
العمر : 33
الإقامة : فلسطين
العمل/الترفيه : استاذ جامعي/ جامعة القدس المفتوحة
المزاج : الحمدلله
منتدى واحة الحاسوب :
تاريخ التسجيل : 26/10/2008

مُساهمةموضوع: المســاعــد في الحـــاسـوب   الثلاثاء نوفمبر 18, 2008 2:16 pm

مقدمة :
فيما يفوق بقليل نصف قرن من قبل، كان استخدام الحاسوب محصورا بين الأشخاص المختصين في علومه وكذا المؤسسات والشركات الكبرى التي كانت توزعه بأثمنة مرتفعة على الرغم من إمكاناته المحدودة وسرعته البطيئة، وكذا كثرة الأعطال التي كانت سببا في بحث الكثير من التقنيين عما يمكنهم تطوير إمكاناته وسرعة معالجته للمعلومات في شتى الميادين العلمية والعملية..
وفي زمننا هذا، نرى أن أهمية الحاسوب تتزايد بشكل سريع جدا في مختلف مجالات الحياة، حيث شهد تطورا ملحوظا لم يسبق أن نالته باقي التقنيات الأخرى، لدرجة أن لم يعد من السهل متابعة ما يجدّ في عالم الحاسوب اليوم من تطورات هائلة..

تعريف موجز للحاسوب:
أبسط تعريف يمكن إعطائه للحاسوب هو أنه مجموعة من أجهزة أو وحدات مادية Hardware متجمعة وتعمل فيما بينها بأسلوب متناسق ومنظم من خلال برمجيات Software بحيث تكون الأجهزة والبرمجيات معا ما يسمى بنظام الحاسوب ...
ونضيف لهذا التعريف الموجز أن الكمبيوتر أو الحاسوب رغم أنه مبنى أساساً على منطق رياضي إلا إنه أصبح يؤدي معالجات رياضية وغير رياضية، ومن هنا فهو ليس حاسباً فقط، بل تنوع كثيرا مجال استعماله إلى الحد الذي لم يعد للإنسان طاقة في الاستغناء عنه .

- من بين أهم مزاياه نجد:
• القدرة العالية على تنفيذ التعليمات بشكل تلقائي.
• السرعة الفائقة في معالجة البيانات.
• الدقة الكبيرة في الحصول على النتائج.
• القدرة على تخزين مختلف البيانات واسترجاعها وقت الحاجة.

- ومن بين مجالات استخدام الحاسوب هناك :
+ المجالات الاقتصادية والتجارية والعلمية والعسكرية والطبية والمدنية وكذا كافة البحوث المتعلقة بهم..
+ المؤسسات المالية والإدارية والبنوك حتى بنك المعلومات..
+ الاستعمالات الشخصية..
+ وكذا الكثير من المجالات العملية والعلمية التي نراها اليوم قد جعلت من الحاسوب ميزة لتطوير إمكاناتها..
أجيال الحاسوب:
يكفي معرفة أن الحاسوب قد تطور بشكل كبير وسريع جدا على مدار السنوات الخمسين الماضية، بحيث يمكن تقسيم الحواسيب الالكترونية التي ظهرت منذ أواخر الأربعينات حتى الآن إلى أجيال كل واحد منها ينتمي إلى جيل معين، كما تمتلك فيما بينها خواص وصفات متشابهة وتختلف من حيث القدرات والإمكانات فقط..
فيما يلي مقارنة موجزة بين أجيال الحاسوب منذ سنوات الأربعين إلى يومنا هذا :
الجيل الأول 1940-1959
تعتمد في الإنتاج على العناصر المفردة (وأهمها الصمام الإلكتروني المفرغ). من عيوبها أنها بطيئة السرعة مع ذاكرة بسيطة وحجم كبير جدا..
الجيل الثاني 1959-1964
تعتمد في الإنتاج على الترانزيستور. من ميزاتها السرعة وصغر الحجم كما مكنت من استعمال لغة البرمجيات.
الجيل الثالث 1964-1970
تعتمد في الإنتاج على الدوائر الالكترونية. من ميزاتها السرعة العالية وصغر الحجم أكثر وكذا قدرة التخزين العالية، كما مكنت من استعمال فكرة الذاكرة الافتراضية وكذلك نظام تعدد البرامج ونظام تعدد المعالجات وغيرها.
الجيل الرابع 1970- 1995
تعتمد في الإنتاج على الدوائر المتكاملة والكبيرة جدا. ومن ميزاتها هناك سرعة إجراء العمليات
التي بلغت من عشرات إلى مئات الملايين عملية/ثانية، وكذا حجمها الأصغر من الجيل السابق والأقل تكلفة، بالإضافة إلى ميزة استعمال الذاكرة العشوائية RAM وذاكرة القراءة فقط ROM وكذا تطوير وتحسين أنظمة التشغيل..
الجيل الخامس 1995- إلى اليوم
تعتمد في الإنتاج على الدوائر المتكاملة فوق الكبيرة جدا التي تحتوي على ملايين من العناصر الالكترونية في الرقاقة الواحدة (Chip).
من ميزاتها:
- التحسن والتطور الكبير في المواصفات من سرعة وتعدد المعالجات وسعة ذاكرة كبيرة وصغر حجم وتخفيض تكلفة.
- تطوير أقراص التخزين الضوئية التي يتم تسجيل البيانات عليها بأشعة الليزر، وقد أدى هذا إلى ظهور أقراص تستعمل كذاكرة مساعدة تمتاز بسعة عالية وكذلك ظهور الأقراص المدمجة وتقنيات الوسائط المتعددة (Multi-Media)
- التطور في مجال الذكاء الاصطناعي (وهو فرع من علم الحاسوب يبحث في استعمال الحاسوب لمحاكاة التفكير البشري).
- التطور في مجال معالجة اللغات الطبيعية واستنطاق الحاسوب وظهور بطاقات الصوت.
- التطور الهائل في مجال الشبكات مما أدى إلى استعمال قواعد البيانات المختلفة وتشارك المعلومة على نطاق عالمي.
عبر ما مر من أجيال الحواسيب، يمكن تصنيف هذه الأخيرة :

-1 حسب قدرتها على التخزين وكفاءتها في إنجاز المهام :
أ- الحاسوب الضخم أو العملاق (Super Computer) : والذي يعتبر من أكثر الحواسيب قوة ويستخدم في المهام أو المسائل التي تحتاج إلى عمليات حسابية معقدة جدا في الجامعات الكبرى مثلا أو المؤسسات الحكومية وكذا الأعمال الإدارية الضخمة..

ب- الحاسوب الكبير (MainFrame) : يستطيع معالجة الكثير من عمليات إدخال وإخراج وتخزين البيانات والبرامج، ويستعمل في دعم ومساندة الآلاف من المستخدمين المحتاجين إلى تبادل المعلومات وسط الشركات الضخمة أو المنظمات الكبيرة..


ج- الحاسوب المتوسط (Minicomputer) : بحجم أقل من الحاسوب الكبير، ويستعمل كمزود خدمة للشبكات والإنترنيت (Network servers, Internet servers)


ح- الحاسوب الصغير (Microcomputer) : هو الحاسوب الشخصي computer personal أو ما يطلق عليه كما هو شائع PC، وتندرج في إطار هذا النوع من الحواسيب الشخصية الحواسيب المحمولة التي مكنت من الاستفادة من ميزات الحاسوب أكثر فأكثر..




-2 حسب طريقة عملها:
أ- الحاسبات الرقمية (Digital Computers) : عبارة عن أجهزة إلكترونية تقوم بمعالجة البيانات المتقطعة مستعملة الأعداد لإجراء الحسابات وتمثيل قيم المتغيرات والكميات بواسطة الأعداد الرقمية (ما يعرف بالنظام الثنائي: 0 و 1) بصورة مباشرة وبسرعة فائقة. ويعتبر هذا النوع من الأجهزة أكثر دقة وأكثر شيوعا حيث يمكن برمجته واستعماله في كافة المجالات.
ب- الحاسبات التناظرية (Analogue Computers) : عبارة عن أجهزة إلكترونية تعمل على أساس الموجات، واختصاصها الكبير قياس التدفق المستمر للبيانات التي يمكن التعبير عنها في صورة كميات مادية مثل الضغط الجوي ودرجة الحرارة والجهد الكهربائي، لهذا نجد هذا النوع مستخدما بكثرة في المجالات العلمية والهندسية لإمكانية الاستفادة مما يعطيه من نتائج تقريبية.
ج- الحاسبات المختلطة : تجمع ما بين خصائص ووظائف الحاسبات التناظرية والرقمية، إذ تحتوي على كميات طبيعية كوسيط لمعالجة البيانات وتعالج التطبيقات في نفس الوقت بطريقة رقمية لهذا يتم استخدامها في التطبيقات المتطورة وكذا أبحاث الفضاء..

- 3 حسب طبيعة أغراض استعمالها :
أ- حاسبات الأغراض العامة (General Purpose Computers) : يصمم هذا النوع من أجل تأمين الكفاءة في المجالات التجارية والعلمية والطبية والهندسية، لهذا نراه مستعملا بكثرة مثلا في المؤسسات أو الشركات أو المصانع لتنظيم أجور ورواتب العمال والموظفين، وكذا تنظيم عمليات الخزن وتحليل المبيعات في ما يخص عمليات الاستيراد والتصدير والكثير من الأغراض العلمية والطبية الأخرى..
ب- حاسبات خاصة الاستعمال (Special Purpose Computers) : عادة ما يكون شكلها من نوع الحاسوب المتوسط أو الصغير، ويتم تصميمها من أجل أداء وظيفة خاصة أو محددة مثل أجهزة الإنذار والمراقبة..
مما سبق طرحه من أنواع الحواسيب، سنقوم إن شاء الله بطرح ما تبقى من دروس في مجال الحاسوب الشخصي، وهو أكثر استعمالا وشيوعا بين الأفراد سواء ذوي الاختصاص فيه أم من يستخدمونه لأغراض متعددة..
بالرغم من أن جميع الحاسبات الشخصية مصممة لتشغيل نفس البرامج فإنها مصنعة بطرق خاصة تصلح لمستخدم معين ولاستعمال معين ..
هذه تقريبا
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://com-wa7a.yoo7.com/index.htm
صدى الصمت
صاحب الموقع
صاحب الموقع


ذكر
عدد الرسائل : 1590
العمر : 33
الإقامة : فلسطين
العمل/الترفيه : استاذ جامعي/ جامعة القدس المفتوحة
المزاج : الحمدلله
منتدى واحة الحاسوب :
تاريخ التسجيل : 26/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: المســاعــد في الحـــاسـوب   الثلاثاء نوفمبر 18, 2008 2:17 pm

أنواع الحاسبات الشخصية:
- 1 الحاسب المكتبي الأفقي (Desktop PC): يعتبر أكثر الحاسبات الشخصية شيوعا، وهو موديل يوضع فوق المكتب ويحمل عموما الشاشة فوق وحدته المركزية على أن لا يتعدى حجم الشاشة 17" 17 بيكسل.


-2 الحاسب الشخصي العمودي (Twoer PC): توضع وحدته المركزية بشكل عمودي على سطح المكتب حيث تشغل مساحة صغيرة منه، وتكون الشاشة قربها عموما، بحيث يمكن أن يتعدى حجم الشاشة 19".


-3 الحاسب الشخصي المحمول(Laptop PC): ويسمى أيضا الحاسب الشخصي الدفتري (Notebook PC)، وهو حاسب متكامل في قطعة واحدة صغيرة بحيث يمكن حمله في حقيبة يدوية، ويعمل بالبطاريات ويعتبر أداة هامة للأشخاص المتنقلين.


-وتوجد أنواع أخرى للحاسب المحمول، منها (Palmtop PC) وهو أصغر حجما، ويمكن حمله في الجيب، ويستعمله الكثيرون لمتابعة بريدهم الالكتروني وبرنامج مواعيدهم خلال تنقلاتهم.




-4 الحاسب الشخصي الشبكي (Network PC): يكون متصلا بحاسبات أخرى، وتستخدمه الشركات لتأمين الاتصال الدائم بين جميع العاملين فيها..
صورة بيانية:


- 5 الحاسب الشخصي الترفيهي (Entertainment PC): يعمل كأجهزة تلفزيونية يمكن دمجها مع الأنظمة الصوتية..


وسنعمل بعد هذا بإذن الله على التعريف بالحاسوب الشخصي العمودي (Twoer PC) بجميع مكوناته وما يمكن أن يتصل به من مركبات الحاسوب الأخرى، وهو الأكثر رواجا في الأسواق، هذا من جهة، ومن جهة أخرى، فله من الخاصيات ما هو مشابه كثيرا لباقي أنواع أجهزة الحاسوب الشخصية..





من خلال هذه الصور، يتبين لنا أن من بين المكونات المادية المهمة للحاسوب الشخصي المتكامل نجد :
- الوحدة المركزية Central Unit : وتتكون أساسا من صندوق عمودي معدني أو زجاجي Computer Case وظيفته احتواء أهم الأجزاء الكهربائية والإلكترونية، ويعرف آخر نوع لهيكله باسم ATX (له من الصفات مثلا أنه عند عمل إيقاف تشغيل للجهاز يطفئ تلقائيا، كما له مزود طاقة يزود اللوحة الأم بسلك واحد فقط)، وهو ذو أبعاد قياسية يتم اختيارها لتتلاءم مع أجزاء الحاسوب المراد تثبيتها أو تركيبها داخله، وهذه تعد من الخصائص التي تجعله أكثر تفضيلا في الاستعمال على الرغم من ثمنه المرتفع نسبيا..

تحتوي الوحدة المركزية لجهاز الحاسوب الشخصي العمودي على:

-1 مزود الطاقة Power supply : وظيفته محصورة في تزويد مكونات الحاسوب وأولها اللوحة الأم بطاقة كهربائية ثابتة ومستمرة..

-2 اللوحة الأم Motherboard : من أول مكونات الحاسوب التي تتغذى بمزود الطاقة، وتعتبر أكبر محرك للحاسوب، حيث أن كل أجزاء الحاسوب الأخرى ودون استثناء مرتبطة بها، ودورها لا يقل أهمية عن دور المعالج كما أن جودتها لها تأثير كبير على أداء الحاسوب.

من بين مكونات الحاسوب التي تحتضنها اللوحة الأم أو تتصل بها نجد :
+ المعالج الدقيق Microprocessor : أهم المكونات على الإطلاق، وهو عبارة عن شريحة إلكترونية دقيقة الصنع وصغيرة الحجم وبه تتحدد قوة الحاسوب وكذا سعره.

+ الذاكرة : هنا قد نتساءل: "لمَ الحاسوب محتاج لذاكرة؟!". الجواب أنه مثلنا عليه أن يتذكر ما فعله وما يفعله! بهذا نجد فيه نوعين من الذاكرة:
- الذاكرة الحية RAM : عبارة عن شرائح تعتبر المجال والحيز الذي يستعمله الحاسوب للاشتغال، وكلما زادت سعتها كلما كان الحاسوب أسرع في تنفيذ الأوامر. وعبرها يتمكن الحاسوب من الإبقاء على تذكر ما ينفذه من أوامر في حينه، لينسى كل شيء أول ما ينقطع التيار أو ينطفئ الجهاز! وهنا وجب من مستعمل الحاسوب تسجيل بياناته أو ملفاته بين اللحظة والأخرى تداركا لأي فقدان غير متوقع للبيانات.
- الذاكرة الميتة ROM : عبارة عن شريحة صغيرة توجد على اللوحة الأم وتحتوي على برامج خاصة بالحاسوب أهمها BIOS الذي يحتوي على معلومات الإعدادات أوSystem Setup وهي عبارة عن سجلات خاصة بمكونات الحاسوب بالكامل التي يقوم المعالج بقراءتها وتنفيذها عند بدء الاستخدام أو عندما تستدعي الحاجة لذلك..

+ بطاقة العرض (كرت الشاشة) AGP Card : المسئولة عن إمكانية عرض بيانات الحاسوب على الشاشة، وكلما كانت ذات جودة كلما كانت الصورة أوضح وأكثر دقة.

+ بطاقة الصوت Card Sound : وظيفتها معالجة الصوت أثناء خروجه أو دخوله من وإلى اللوحة الأم أو الحاسوب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://com-wa7a.yoo7.com/index.htm
القطة السوداء
مشرفة
مشرفة


انثى
عدد الرسائل : 2465
العمر : 28
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : لا تعليق
منتدى واحة الحاسوب :
تاريخ التسجيل : 17/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: المســاعــد في الحـــاسـوب   الأربعاء نوفمبر 19, 2008 5:10 pm

الموضوع مفيد جدا بدارستنا كطلاب حاسوب شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علي حمدان
عضو موهوب
عضو موهوب


ذكر
عدد الرسائل : 443
العمر : 28
العمل/الترفيه : طالب جامعي
المزاج : مشجع برشلوني متعصب
منتدى واحة الحاسوب :
تاريخ التسجيل : 28/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: المســاعــد في الحـــاسـوب   السبت ديسمبر 06, 2008 9:18 am

مشكور على الموضوع يا استاذ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.sheltali.jeeran.com
 
المســاعــد في الحـــاسـوب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ˆ~¤®§][©][ منتدى واحة الحاسوب ][©][§®¤~ˆ :: ˆ~¤®§][©][ مقدمة في الحاسوب ][©][§®¤~ˆ :: الحاسوب الشخصي PC :: الحاسوب الشخصي PC-
انتقل الى: